وزير المالية: إرسال مشروع تجديد العمل بقانون ( إنهاء المنازعات الضريبية ) لمجلس الوزراء       مجلس النواب يستدعى مدبولى و 5 وزراء لكشف أسرار مذابح الأشجار وتصديرها ك ( فحم ) لإسرائيل       مجلس النواب يفتح ملف مهازل سفر المصريين المخالفين لأداء مناسك الحج       بالأرقام .. 112 مليون جنيه حصيلة إيرادات أفلام موسم عيد الأضحى حتى الآن       قصة ضبط 234 مروجا للمخدرات       السبت .. الكنترول المركزى يبدأ استقبال اوراق إجابة امتحان أول المواد المضافة للمجموع بالثانوية العامة       الصحة: إطلاق 33 قافلة طبية مجانية بمختلف محافظات الجمهورية خلال 4 أيام       خطة الحكومة لمواجهة المشكلات والحوادث البيئية الطارئة خلال أيام عيد الأضحى المبارك       محمد معيط وزير المالية : 32 مليار جنيه لتحسين أجور العاملين بالدولة       ننشر التفاصيل .. رفع درجة الاستعداد بالمستشفيات الجامعية خلال أجازة عيد الأضحى المُبارك       تفاصيل خطة التأمين الطبي خلال عيد الاضحى المبارك  
جريدة صوت الملايين
رئيس مجلس الإدارة
سيد سعيد
نائب رئيس مجلس الإدارة
د. محمد أحمد صالح
رئيس التحرير
محمد طرابية

الأسرة والطفل   2023-09-06T13:21:02+02:00

الصحة تعقد جلسة حوارية تحت مسمى ( خارطة الطريق لتحسين صحة أطفال المدارس )

 

عقدت وزارة الصحة والسكان جلسة حوارية تحت مسمى "خارطة الطريق لتحسين صحة أطفال مدارس مصر" من خلال منظومة التأمين الصحي عن طريق المبادرة الرئاسية للكشف المبكر عن السمنة والأنيميا والتقزم لأطفال المدارس"، وذلك على هامش المؤتمر العالمي للصحة والسكان والتنمية2023، المنعقد في العاصمة الأدارية الجديدة .

 

 

أوضح الدكتور حسام عبدالغفار، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن الجلسة ناقشت أهداف ونتائج المبادرة الرئاسية للكشف المبكر عن السمنة والأنيميا والتقزم لأطفال المدارس وما يتم اتخاذه من إجراءات من قبل الهيئة العامة للتأمين الصحي للأهتمام بصحة الطفل المصري، مؤكداً على أهمية تلك المبادرة التي تستهدف الوصول إلى أطفال أصحاء من خلال اجراء مسوحات طبية للاطفال في المدارس وتقديم العلاج بالمجان لهم خلال 5 سنوات.

.

وتابع "عبدالغفار" أن الجلسة تناولت استعراض نتائج المبادرة منذ انطلاقها خلال عام 2019 حققت نجاحات مبهرة، حيث أنه تم فحص 27 مليون و946 ألف و914 طفل منذ انطلاق المبادرة حتى العام الحالي، حيث أنه في عام 2020-2021، تم الكشف على 8 مليون و460 ألف و688 طفل، وعام 2021-2022 تم فحص 11 مليون و199 ألف و646 طفل، وفي عام 2023 بلغ عدد الفحص لأطفال المدارس 8 مليون و285 ألف و580 طفل، لافتاً إلى انخفاض نسبة الحالات المثبت إصابتها بالسمنة أو الأنيميا أو التقزم، حيث أن النسبة عام 2020-2021 كانت 38%، وبلغت عام 2022-2023 نسبة 22.7%."

 

وأضاف "عبدالغفار" أنه نسبة الحالات المتكشفة من خلال المبادرة من المصابين بالأنيميا خلال العام الأول من انطلاقها 2020-2021 بلغت 23%، بينا بلغت في 2022-2023 112%، وكانت نسبة الإصابة بالسمنة في العام الأول من إطلاق المبادرة 13%، وبلغت العام الجاري 8.7%، بينما كانت نسبة التقزم في البداية 7%، وبلغت العام الجاري 2022-2023 نسبة 3.8%،.

 

وأضاف "عبدالغفار"، أن المبادرة تقدم خدماتها في 30 الف مدرسة من خلال 2300 فرقة طبية بمختلف محافظات الجمهورية، حيث أنه منذ انطلاق المبادرة عام 2022 تم اعتماد الفرق الطبية المتخصصة ذات الكفاءة، للعمل على تنفيذ المسوحات وتقديم سبل العلاج، مؤكداً أن المسوحات الطبية التي تم إجراؤها كانت بمثابة خارطة الطريق لوضع سياسات وإجراءات واتخاذ قرارات صحية للوصول إلى جيل صحي.

 

وأشار "عبدالغفار" إلى أنه تم تجهيز 250 عيادة ربط ثابتة بخلاف الفرق المتنقلة، فضلاً عن توفير مقاييس طول دقيقة وموحدة من انتاج المصانع المصرية، كما عملت الهيئة على التوسع في قاعدة التعاقدات مع اطباء التغذية العلاجيةوالتي تمثل جزء أساسي من منظومة العلاج والخروج بأطفال أصحاء، وذلك ضمن منظومة العمل بالمبادرة، لافتاً إلى العمل على إجراء دراسات وأبحاث اكلينيكية ضمن المبادرة بالتنسيق مع كافة الجهات المعنية لتحديد المحافظات الأكبر عدداً في الإصابة، وتكثيف العمل بها.

 

ولفت "عبدالغفار" إلى أنه تم استعراض خلال الجلسة منظومة التدريب التي تقوم عليها الهيئة العامة للتأمين الصحي لتدريب الفرق الطبية من العاملين ضمن المبادرة، فضلاً عن تدريب مدخلي البيانات، وذلك منذ انطلاق المبادرة، لافتا إلى تدريب 6000 من أطقم التمريض وفنيين التسجيل خلال العام الحالي فقط، فضلاً عن تدريب 375 طبيب على بروتوكولات العلاج التي يتم تحديثها دورياً.

 

كما لفت "عبدالغفار" إلى أن الجلسة الحوارية تناولت نقاش الأسباب الرئيسية لإصابة الأطفال بالسمنة أو الأنيميا والتقزم، وكيفية تطوير سبل التوعية لأولياء الأمور والأطفال، فضلاً عن مناقشة سبل التشخيص الحديثة والعلاج، وأساليب التغذية العلاجية الصحيحة لوقاية الأطفال من الإصابة أو المساعدة في منظومة العلاج، كما تناولت الجلسة الجديث عن مبادرة الألف يوم الذهبية، التي تعمل بالتوازي مع مبادرة الكشف المبكر عن السمنة والأنيميا والتقزم وتتشابه أهدافهم في العمل المتمثلة في وقاية الأطفال من الأصابة خلال الألف يوم الأولى من ولادتهم، وتعتبر من أهم الإجراءات التي تم اتخاذها لضمان حياة صحية سليمة للأطفال.


مقالات مشتركة