وزير المالية: إرسال مشروع تجديد العمل بقانون ( إنهاء المنازعات الضريبية ) لمجلس الوزراء       مجلس النواب يستدعى مدبولى و 5 وزراء لكشف أسرار مذابح الأشجار وتصديرها ك ( فحم ) لإسرائيل       مجلس النواب يفتح ملف مهازل سفر المصريين المخالفين لأداء مناسك الحج       بالأرقام .. 112 مليون جنيه حصيلة إيرادات أفلام موسم عيد الأضحى حتى الآن       قصة ضبط 234 مروجا للمخدرات       السبت .. الكنترول المركزى يبدأ استقبال اوراق إجابة امتحان أول المواد المضافة للمجموع بالثانوية العامة       الصحة: إطلاق 33 قافلة طبية مجانية بمختلف محافظات الجمهورية خلال 4 أيام       خطة الحكومة لمواجهة المشكلات والحوادث البيئية الطارئة خلال أيام عيد الأضحى المبارك       محمد معيط وزير المالية : 32 مليار جنيه لتحسين أجور العاملين بالدولة       ننشر التفاصيل .. رفع درجة الاستعداد بالمستشفيات الجامعية خلال أجازة عيد الأضحى المُبارك       تفاصيل خطة التأمين الطبي خلال عيد الاضحى المبارك  
جريدة صوت الملايين
رئيس مجلس الإدارة
سيد سعيد
نائب رئيس مجلس الإدارة
د. محمد أحمد صالح
رئيس التحرير
محمد طرابية

عربى وعالمى   2024-05-16T16:20:54+02:00

الرئيس السيسي في البحرين: حياة الفلسطينيين لا تقل أهمية عن أي شعب آخر

ألقى الرئيس عبدالفتاح السيسي كلمة في الدورة 33 للقمة العربية المنامة- مملكة البحرين، اليوم الخميس، جاء نصها ما يلي:

«  أخي الملك حمد بن عيسى آل خليفة  ملك مملكة البحرين، رئيس القمة العربية، الأشقاء، أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية، السيدات والسادة، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أتوجه بدايةً بالتهنئة لمملكة البحرين الشقيقة على رئاسة القمة، وأعرب عن التقدير لجهود المملكة العربية السعودية الشقيقة خلال رئاستها لأعمال القمة السابقة.

الحضور الكريم، تنعقد قمتنا اليوم في ظرف تاريخي دقيق تمر به منطقتنا فما بين التحديات والأزمات المعقدة في العديد من دولنا، إلى الحرب الإسرائيلية الشعواء، ضد أبناء الشعب الفلسطيني الشقيق، تفرض هذه اللحظة الفارقة، على جميع الأطراف المعنية، الاختيار بين مسارين: مسار السلام والاستقرار والأمل، أو مسار الفوضى، والدمار، الذي يدفع إليه، التصعيد العسكري المتواصل، في قطاع غزة.

إن التاريخ سيتوقف طويلاً، أمام تلك الحرب، ليسجل مأساة كبرى، عنوانها الإمعان في القتل والانتقام، وحصار شعب كامل، وتجويعه وترويعه، وتشريد أبنائه، والسعي لتهجيرهم قسرياً، واستيطان أراضيهم، وسط عجز مؤسف، من المجتمع الدولي، بقواه الفاعلة، ومؤسساته الأممية.

إن أطفال فلسطين، الذين قُتِل ويُتِّم منهم عشرات الآلاف في غزة، ستظل حقوقهم، سيفاً مُسَلَطّاً على ضمير الإنسانية، حتى إنفاذ العدالة، من خلال آليات القانون الدولي ذات الصلة.

وبينما تنخرط مصر مع الأشقاء والأصدقاء، في محاولات جادة ومستميتة، لإنقاذ منطقتنا من السقوط في هاوية عميقة، فإننا، لا نجد الإرادة السياسية الدولية الحقيقية، الراغبة في إنهاء الاحتلال، ومعالجة جذور الصراع عبر حل الدولتين، ووجدنا إسرائيل مستمرة في التهرب من مسئولياتها، والمراوغة حول الجهود المبذولة، لوقف إطلاق النار، بل والمضي قدماً، في عمليتها العسكرية المرفوضة في رفح، فضلاً عن محاولات استخدام معبر رفح، من جانبه الفلسطيني، لإحكام الحصار على القطاع.


مقالات مشتركة